عملية زراعة الشعر

زراعة الشعر لتصغير الجبهة

هل تُمثل الجبهة العريضة مشكلة لكِ وتؤثر على ثقتك في نفسك؟ إذا كانت إجابتك هي نعم، فهناك حل يخلصك من هذه المشكلة، وهو زراعة الشعر لتصغير الجبهة، وهي تقنية حديثة تهدف إلى علاج مشكلة تراجع خط الشعر الأمامي التي تؤدي إلى زيادة حجم الجبهة، ولمعرفة كل المعلومات حول زراعة الشعر لتصغير الجبهة تابعي معنا هذا المقال.

عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة

عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة لا تهدف إلى تصغير الجبهة جراحياً، هي فقط عبارة عن زراعة الشعر على الجبهة وعلى طول الخط الأمامي بطريقة معينة لتحديد الوجه بشكل أفضل وإعطاء مظهر صغير للجبهة، ونتائج هذه العملية في الغالب ما تكون مرضية لأغلب الأشخاص، ولكن يعتمد نجاحها على مهارة الطبيب في رسم خط الشعر الأمامي بما يتناسب مع شكل الوجه في مرحلة الاستعداد للعملية، كما يعتمد على مدة استجابة تلك المنطقة لإنبات الشعر فيها.

أفضل المرشحين لعملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة

في الغالب الشريحة الأكبر من الأشخاص الذين يرغبون في الخضوع لعملية زراعة الشعر لتصغير حجم الجبهة العريضة هم النساء، وذلك لأن الجبهة العريضة يمكن أن تؤثر على جمال الوجه بعض الشيء، ولكن بشكل عام يمكن أن يخضع لهذه العملية الرجال أيضاً، وأفضل المرشحين لعملية زراعة الشعر هم:

  • من يعانون من تراجع خط الشعر الأمامي مما يعطي بروز أكبر للجبهة.
  • من الأفضل أن يكون المرشح للعملية لا يعاني من أي مرض مزمن قد يؤثر على صحته أو يتعارض مع إجراء العملية.
  • من الضروري أيضاً أن تتواجد كمية كافية من بصيلات الشعر، وأن تكون الجبهة مرنة بشكل كافي لإنبات الشعر.

ما الفرق بين زراعة الشعر والطرق الأخرى لتصغير الجبهة؟

عملية تصغير الجبهة الجراحية تتضمن قص الجلد لتقليص حجم الجبهة وتوصيل طرفي الجلد معاً بالغرز التجميلية، ولكن يمكن أن تترك تلك العملية ندبة واضحة في فروة الرأس، ومن ضمن عيوبها أيضاً أنها تتطلب بعض الشروط أو المعايير الخاصة لإجرائها.

مقالات ذات صلة

أما عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة، فهي عبارة عن زراعة بصيلات الشعر بعد استخراجها من مؤخرة فروة الرأس لخفض خط الشعر الأمامي، وهو ما يساعد على تصغير مساحة الجبهة، وتتميز هذه التقنية بأنها لا تترك ندبة واضحة في مقدمة فروة الرأس كما يحدث مع العملية الجراحية.

مميزات زراعة الشعر لتصغير الجبهة

تمتلك عملية زراعة الشعر بعض المميزات التي تجعلها تتفوق على بعض التقنيات الأخرى في تصغير الجبهة، وتتضمن تلك المميزات ما يلي:

احصل على سعر العملية المناسب لك

النتائج الجيدة

تتميز عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة بأن نتائجها مُرضية لكل من خضع لها، فهي ساعدت على تصغير حجم الجبهة بشكل كبير، مع إعطاء تحديد أفضل لشكل الوجه بالكامل.

استمرارية النتائج

في حالة الالتزام بتعليمات الطبيب فالنتائج ستستمر لأطول فترة ممكنة، بالإضافة إلى أن العملية نفسها لا تستغرق أكثر من جلسة على الأغلب، وهو ما يساعد على التمتع بجبهة أصغر في وقت قصير.

عدم ترك آثار أو ندوب

لا تتسبب عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة في ترك أي ندبات واضحة على فروة الرأس مثل العملية الجراحية، فقط يتم اختيار التقنية الأنسب للحصول على بصيلات الشعر التي سيتم زراعتها، حتى لا تترك العملية ندوب واضحة أو آثار مزعجة.

انخفاض التكلفة

تكلفة عملية زراعة الشعر منخفضة بالنسبة لنتائجها وبالنسبة للتقنيات الأخرى لتصغير الجبهة، كما أن وجود تقنيات مختلفة لزراعة الشعر أتاح فرصة اختيار التقنية الأنسب لميزانية الشخص من بين كل التقنيات، مثل تقنية الاقتطاف وتقنية الشريحة وتقنية السفير وتقنية قلم تشوي، فلكل تقنية مميزات مختلفة وتكلفة مختلفة أيضاً.

توافق العملية مع أغلب الأشخاص

كما ذكرنا سابقاً أن جراحة تصغير الجبهة تحتاج إلى توافر معايير خاصة في الشخص الذي سيخضع لها، ولكن زراعة الشعر لا تحتاج إلى شروط كثيرة ويمكن إجرائها للكثير من الأشخاص.

ما قبل زراعة الشعر لتصغير الجبهة

  • يتم فحص فروة الرأس جيداً وفحص الجبهة، والتأكد من قابليتها لإنبات الشعر.
  • يتم معرفة الحالة العامة للمريض للتأكد من عدم وجود أي مشكلة قد تؤثر على سير العملية.
  • يجب وضع تصور أولي للنتيجة بعد إجراء العملية.
  • يجب مناقشة النتائج المتوقعة من العملية مع الطبيب.

خطوات زراعة الشعر

بعد الانتهاء من كل الفحوصات الأولية التي يخضع لها المريض، تتم العملية على الخطوات التالية:

اقتطاف بصيلات الشعر

أولاً يقوم الطبيب بتحديد ورسم خط الشعر الأمامي من خلال قلم تحديد مخصص لهذا النوع من العمليات، ثم يقوم بوضع مخدر موضعي على المنطقة المانحة للشعر أي المنطقة التي سيتم الحصول منها على بصيلات الشعر، وفي الغالب تكون تلك المنطقة هي مؤخرة فروة الرأس، ويتم اختيار تلك المنطقة على وجه التحديد لأن الشعر في هذه المنطقة في الغالب ما يكون مقاوم لهرمون الديهدروتستوستيرون الذي يتسبب في تساقط الشعر، وبالتالي يضمن ذلك استمرار النتائج لفترة أطول.

ويتم اقتطاف بصيلات الشعر من هذه المنطقة بالتقنية التي يحددها الطبيب، إما من خلال تقنية الشريحة أو بتقنية الاقتطاف، ويجب الحرص على أن يتم اقتطاف بصيلات الشعر بطريقة لا تؤثر عليها لضمان عدم حدوث أي تلف للبصيلات، حتى تظل صالحة للزراعة.

تحضير وحدات الزراعة

بعد الانتهاء من اقتطاف بصيلات الشعر أو ما تسمى بوحدات الزراعة، يتم تحضيرها من خلال وضعها في محلول يحتوي على مواد مغذية لبصيلات الشعر، لتنشيطها وتحفيزها على إنبات الشعر، وفي نفس الوقت يتم الحفاظ عليها من التلف، ويجب أن يكون الإناء الذي توضع فيه بصيلات الشعر منخفض الحرارة حتى لا تتلف البصيلات لحين زراعتها.

ويتم فحص كل وحدة من وحدات الزراعة تحت المجهر لمعرفة العدد الإجمالي للشعر في كل وحدة، وبذلك يتم اختيار أنسب وأفضل وحدات للزراعة للحصول على أفضل نتيجة.

زراعة بصيلات الشعر

بعد تحديد خط الشعر الأمامي يقوم الطبيب بغرس بصيلات الشعر في الأماكن المحددة، مع الحرص على أن يتم توزيع بصيلات الشعر بشكل متناسق ومتساوي في نطاق المنطقة التي تم تحديدها، حتى تكون النتيجة جيدة وطبيعية.

نتائج زراعة الشعر لتصغير الجبهة

تساعد عملية زراعة الشعر على تصغير حجم الجبهة بشكل ملحوظ وبمساحة تصل إلى 2 لـ 5 سم حسب الرغبة، ويمكن ملاحظة أن وجهك أصبح محدد بشكل أفضل، بالإضافة إلى أن النتائج ستستمر مدى الحياة في حالة اتباع تعليمات الطبيب والحفاظ على الشعر المزروع.

التعافي من عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة

في الغالب لا تتسبب عملية زراعة الشعر في أي آثار جانبية أو أعراض خطيرة طالما تمت من قِبل طبيب متخصص ويتمتع بالخبرة الكافية في هذا المجال، لذا لا تحتاج العملية إلى فترة طويلة للتعافي من آثارها، ولكن يمكن الشعور ببعض التورم والألم وهو أمر طبيعي تماماً يزول في خلال أيام أو أسابيع فقط بعد العملية، وأثناء ذلك يجب تناول كل الأدوية التي يصفها الطبيب بعد العملية، ويجب تجنب أي أمور نصحك الطبيب بالابتعاد عنها خلال هذه المرحلة، مثل:

  • تجنب النوم على البطن.
  • الابتعاد عن تعريض فروة الرأس لأشعة الشمس المباشرة.
  • تجنب بذل أي مجهود شاق أو ممارسة التمارين الرياضية في الأيام التي تلي العملية.
  • تجنب استخدام منتجات عناية بالشعر تحتوي على كيماويات قاسية أو قد تتسبب في التهاب وتهيج فروة الرأس.

تكلفة عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة

عملية زراعة الشعر بشكل عام تتحدد تكلفتها تبعاً للتقنية المستخدمة فيها وعدد بصيلات الشعر التي يحتاجها الشخص للوصول للنتيجة التي يرغب فيها، كما تختلف التكلفة أيضاً من بلد لآخر، حيث أن تقنية الشريحة تتراوح تكلفتها بين 500 لـ 1500 دولار أمريكي ف مصر، وتقنية الاقتطاف تتراوح تكلفتها بين 800 لـ 2500 دولار أمريكي.

وفي نهاية مقالنا بعد معرفة كل تفاصيل عملية زراعة الشعر لتصغير الجبهة وخطواتها وأفضل المرشحين لها، يجب اختيار أفضل الأطباء لإجراء تلك العملية لضمان الحصول على أفضل النتائج.

أسئلة وأجوبة حول زراعة الشعر لتصغير الجبهة

هل يمكن تصغير الجبهة طبيعياً؟

في الغالب لا توجد وصفات طبيعية لتصغير الجبهة، ولكن يمكن إعطائها مظهر أصغر مما هي عليه، من خلال الكنتور أو تحديد الوجه باستخدام المكياج ومستحضرات التجميل، كما يمكن أيضاً تصفيف الشعر بطريقة تساعد على إخفاء الجبهة العريضة، أما الوصفات الطبيعية فهي تهدف لزيادة نمو الشعر في مقدمة الرأس وبالتالي تساعد على تصغير الجبهة، مثل خليط زيت الثوم والعسل، أو خليط زيت الخروع وزيت جوز الهند أو مطحون الحلبة.

هل يمكن زراعة الشعر في مقدمة الرأس للنساء؟

بالتأكيد يمكن زراعة الشعر في مقدمة الرأس للنساء، فهذه الوسيلة تعتبر أفضل من العمليات الجراحية لتصغير الجبهة، فهي لا تتضمن الجروح العميقة والندبات التي تتسبب فيها تلك العملية، بالإضافة إلى أن نتائجها مضمونة ومستمرة.

هل يمكن تصغير الجبهة بالثوم؟

ماسك أو خليط الثوم مع العسل الأبيض يساعد على تعزيز نمو الشعر في مقدمة الرأس ولكن لا يساعد على تصغير الجبهة، ويتضمن خلط ملعقة من زيت الثوم مع ملعقة من العسل وتدليك مقدمة الرأس بهذا الخليط، وتركه لمدة 20 دقيقة، ثم غسله بالماء والشامبو وتكرار الوصفة مرتين لـ 3 مرات أسبوعياً.

مقالات ذات صلة

نبّهني عند الإجابة على السؤالي
نبهني بـ
guest
0 أسئلة حول العناية بالشعر
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل مع عيادة ويكي
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك في كل ما يخص زراعة الشعر :)