عملية زراعة الشعر

هل يمكن زراعة الشعر مرة ثانية لإصلاح نتائج العملية الأولى؟

يمكن أن يلجأ بعض الأشخاص إلى زراعة الشعر مرة ثانية بسبب تساقط الشعر من جديد وهو أمر وارد الحدوث رغم أن زراعة الشعر تعتبر من العمليات التي تدوم مدى الحياة، ويرجع هذا الأمر لعدة أسباب نوضحها في هذا المقال بالإضافة إلى كافة المعلومات التي يجب أن تعرفها قبل أن تخضع لعملية زراعة الشعر مرة ثانية.

كيفية إجراء عملية زراعة الشعر

الفكرة الرئيسية لعملية زراعة الشعر هي إزالة بصيلات الشعر Grafts من المنطقة التي ينمو بها الشعر بشكل طبيعي وبشكل كثيف والتي يطلق عليها الأطباء اسم “المنطقة المانحة” ثم يتم حفظ هذه البصيلات وتقسيمها إلى عدة مجموعات صغيرة ليسهل زراعتها في المنطقة التي تساقط منها الشعر.

عادةً ما تحتوي البصيلات على 10 – 15 شعرة ويمكن أن يصل عدد البصيلات إلى 5000 بصيلة والتي عادةً ما يتم زراعتها في جلسة واحدة، ولكن هذا ليس الحال في جميع العمليات إذ يحتاج بعض الأشخاص زراعة الشعر على عدة جلسات في حالة كانت المنطقة الصلعاء كبيرة، وقبل الجراحة سيتم تنظيف فروة الرأس جيدًا ثم حلاقة الشعر ليسهل استخراج البصيلات وهو الأمر الذي يتم بعدة طرق وتقنيات مختلفة، وهي:

  • تقنية الشريحة.
  • تقنية الاقتطاف.
  • تقنية أقلام تشوي.
  • تقنية السفير.
  • تقنية النانو.
  • تقنية الروبوت.

أسباب تساقط الشعر بعد زراعة الشعر

تساقط الشعر سواء قبل أو بعد زراعة الشعر أمر طبيعي حيث أنه مرحلة من مراحل دورة حياة الشعر، وبعد زراعة الشعر يبدأ الشعر بالنمو لمدة 6 سنوات على الأقل بمعدل 1 سم كل شهر.

وبعد زراعة الشعر بعدة أسابيع تبدأ الشعيرات الصغيرة التي نمت خلال هذه الفترة بالتساقط وهو ما يصيب الشخص الذي خضع لزراعة الشعر بالإحباط، إلا أنه أحد الأعراض الشائعة والطبيعية التي تحدث للعديد من حالات زراعة الشعر، ويعود هذا الأمر إلى ضعف الشعيرات الجديدة التي ينتهي بها الأمر بالتساقط وهو ما يحدث في غضون عدة أشهر إضافية، ويطلق الأطباء على فقدان الشعر في هذه المرحلة اسم “فقدان الصدمة الأولى”، ولكن يعود الشعر للنمو مرة أخرى بعد هذه المرحلة.

ورغم أن زراعة الشعر يجب أن تستمر مدى الحياة إلا أنه يمكن كذلك أن يتساقط الشعر من جديد ويصاب الشخص بالصلع نتيجة تزايد مستويات الهرمونات المسؤولة عن تساقط الشعر مثل هرمون ديهدروتستوستيرون، لذا إن لم يتلقى المريض علاجًا فعالاً فإن الشعر المزروع سيتساقط مجددًا في غضون عدة سنوات، ومن أسباب تساقط الشعر بعد زراعة الشعر:

احصل على سعر العملية المناسب لك
  • عدم مهارة الطبيب الذي أجرى العملية.
  • عدم التزام الشخص بتعليمات الطبيب بعد الخضوع للعملية.
  • الحساب الخاطئ لعدد بصيلات الشعر التي يجب زراعتها.
  • عدم حفظ بصيلات الشعر في بيئة مناسبة مما يؤدي إلى تلفها.

متى تثبت البصيلات بعد زراعة الشعر؟

من الضروري توخي الحذر الشديد مع فروة الرأس بعد زراعة الشعر خاصةً في الأسابيع الأولى التي تلي العملية وهذا للسماح لبصيلات الشعر بأن تثبت في مكانها بالشكل الكافي، حيث أنها تحتاج 10 – 14 يوم تقريبًا لتثبت ويبدأ الشعر الجديد بالنمو.

ما هو افضل وقت لزراعة الشعر؟

يشيع عادة زراعة الشعر في المرحلة العمرية ما بين 25 إلى 30 سنة ففي هذه المرحلة يكون تساقط الشعر لدى أغلب الأشخاص قد استقر في حالة الصلع الوراثي، ولكن نظراً لأن معدل تساقط الشعر الوراثي نسبي وتختلف مدة توقف التساقط من شخص لآخر، يفضل الانتظار حتى يستقر تساقط الشعر لمدة عام تفادياً لتساقط الشعر المزروع، أو زراعة الشعر في مرحلة عمرية مبكرة والاستمرار في استخدام أدوية وقف التساقط للحفاظ على الشعر.

متى تظهر النتيجة النهائية لزراعة الشعر؟

مدة النتيجة النهائية لزراعة الشعر تقريبية حسب سرعة نمو الشعر لدى كل شخص، فأغلب الحالات يستمتعون بنتيجة زراعة الشعر النهائية بعد عام إلى عام ونصف من زراعة الشعر، وفي حالات أخرى قد تظهر النتيجة بشكل نهائي بعد عامين وبعدها يمكن تحديد مدى نجاح العملية.

متى يمكن إعادة عملية زراعة الشعر؟

بعض الحالات قد تعاني من فشل عملية زراعة الشعر، إما بسبب أن المقبل على العملية لم يكن مرشحاً مناسباً للعملية منذ البداية، أو بسبب عدم مهارة الطبيب في إجراء عملية زراعة الشعر، أو عند اختيار تقنية غير مناسبة وكلها أخطاء ترجع لعدم تمتع الطبيب بالخبرة الكافية، كما أن عدم الالتزام بالتعليمات والتسبب في إتلاف بصيلات الشعر قد يؤثر على نتائج العملية، لذا يحدد الطبيب سبب فشل عملية زراعة الشعر الأولى وإن كانت شروط العملية تتوافر لديه يمكن إعادتها مرة أخرى.

زراعة الشعر للمرة الثانية

في زراعة الشعر الطبيعي يقوم الطبيب عادةً بزراعة 6000 بصيلة في الجلسة الواحدة وهو رقم كافٍ لتغطية منطقة الصلع إن كانت متوسطة الحجم، لكن في حالة حالات الصلع المتقدمة فإن هذا العدد من بصيلات الشعر لا يكون كافيًا لذا يقوم الطبيب بزراعة الشعر على جلستين أو ثلاث جلسات يفصل بينها عدة أشهر يمكن أن تصل إلى 12 شهر، ومن المهم أن يقوم الطبيب بإتقان هذه العملية لتجنب تساقط الشعر مرة أخرى بعد عدة أشهر أو سنوات من زراعة الشعر.

وقت زراعة الشعر للمرة الثانية

عندما يحدث تساقط شديد في الشعر بعد زراعته فإنه يمكن أن يتم اللجوء إلى زراعة الشعر، في حالة كان سبب تساقط الشعر هو ارتفاع نسبة الهرمونات المسؤولة عنه في الجسم، فإنه يمكن أن يتساقط مجددًا وفي هذه الحالة يتم اللجوء إلى عملية زراعة شعر للمرة الثانية، وينصح الأطباء بالانتظار 3 – 10 سنوات قبل الخضوع لزراعة الشعر ثانيةً والتي يجب أن تكون في حالات الضرورة فقط، وهناك عاملان رئيسيان يؤثران على الفرق بين العمليتين، وهما:

  • مدى استعداد فروة الرأس لزراعة الشعر من جديد من حيث المرونة.
  • مدى تساقط الشعر في المنطقة التي تمت زراعتها.

تكلفة زراعة الشعر للمرة الثانية

يمكن أن تختلف تكلفة زراعة الشعر للمرة الثانية عن المرة الأولى إلا أن ما يحدد هذا الأمر في النهاية هو عدد بصيلات الشعر التي يتم زراعتها والتقنية المستخدمة، وتتراوح التكلفة بين 500 دولار – 15000 دولار.

سلبيات زراعة الشعر للمرة الثانية

من أهم سلبيات زراعة الشعر للمرة الثانية أنها تؤدي إلى تقليل كثافة الشعر في المنطقة المانحة التي يتم استخلاص بصيلات الشعر منها، كما أنها تقلل من مرونة فروة الرأس وتصيبها بالجفاف.

لكن كل هذه السلبيات يمكن تجاوزها بسهولة عن طريق اختيار التقنية الصحيحة والمناسبة بالإضافة إلى العناية المكثفة بفروة الرأس بعد زراعة الشعر مرة ثانية.

الحد الأقصى لعدد عمليات زراعة الشعر

لا يوجد حد أقصى لعدد عمليات زراعة الشعر التي يمكن أن يقوم بها الشخص الواحد طالما يوجد ما يكفي من البصيلات الصحية الموجودة في المنطقة المانحة التي يتم استخلاص البصيلات منها، ولكن لأن العديد من الأشخاص لا يفضلون الخضوع لعدة عمليات زراعة شعر توفيرًا للمال والوقت فإنه ينصح باختيار طبيب ماهر من المرة الأولى لتجنب تساقط الشعر.

من يمكنه إجراء زراعة الشعر للمرة الثانية؟

يمكن لأي شخص أن يقوم بإجراء زراعة الشعر على مرحلتين حيث أنه لا يوجد حد أقصى لعدد عمليات زراعة الشعر التي يمكن أن يقوم بها الشخص، ومع ذلك فإنه من الضروري القيام بفحص شامل للشخص لمعرفة إن كان يعاني من أي أمراض مزمنة يمكن أن تتعارض مع العملية.

هل الجميع يحتاج إلى زراعة الشعر مرة ثانية؟

بعد الإجابة على سؤال هل يمكن زراعة الشعر مرتين؟ يتبقى معرفة أن أغلب حالات زراعة الشعر تنجح من المرة الأولى ولا تتطلب تكرار عملية زراعة الشعر مرة ثانية ولكن لأن معدل نمو الشعر يختلف من شخص لآخر كما أن سرعة إنبات الشعر الجديد ومعدل تساقطه يختلف قد يحتاج البعض لجلسة إضافية لتعزيز النتائج أو لتكثيف الشعر، ويمكن الحكم هل يحتاج الشخص لجلسة أخرى أم لا بعد ظهور النتيجة النهائية لزراعة الشعر.

نصائح هامة بعد زراعة الشعر

  • تجنب قيادة السيارة بعد العملية.
  • الالتزام بكافة التعليمات التي ينصح الطبيب بها.
  • الاحتفاظ برقم العيادة أو الطوارئ للاتصال في حالة حدوث أي أعراض جانبية شديدة.
  • الحفاظ على نظافة المنطقة المحيطة بفروة الرأس طوال فترة النقاهة.
  • تجنب وضع أي شيء على فروة الرأس مثل القبعات أو الخوذات.
  • استخدام كريم مضاد حيوي يتم وصفه من الطبيب على الجروح في فروة الرأس.
  • تناول المسكنات التي وصفها الطبيب في حالة الشعور بأي ألم.
  • تجنب النوم على الرأس لثلاث أيام على الأقل والنوم بوضعية الجلوس.

ما بعد إجراء عملية زراعة الشعر

غسل الشعر بعد زراعة الشعر

يمكن غسل الشعر بعد يومين إلى 3 أيام من زراعة الشعر، ويصف الطبيب محلول ملحي لتنظيف فروة الرأس ويساعد على التخلص من القشور بعد زراعة الشعر، ومن المهم التعامل مع بصيلات الشعر المزروعة برفق عند غسل الشعر وعدم تحريك أو فرك البصيلات أو استخدام ماء مباشر أو درجة حرارة مرتفعة، واستخدام منتجات العناية بالشعر التي يصفها الطبيب.

اقرأ أيضاً: أفضل أنواع الشامبو الطبي بعد زراعة الشعر

العمل بعد زراعة الشعر

يمكن العودة للعمل خلال أسبوعين من زراعة الشعر بشرط عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة، وينصح بتغطية الرأس بعد زراعة الشعر عند الخروج وفقاً لتعليمات الطبيب لمنع تلوث فروة الرأس أو تعريضها للأتربة والهواء، وإن كان العمل يتطلب نشاط بدني شاق أو حركة مستمرة والتعرض للإجهاد يجب تأجيل العودة للعمل لمدة شهر على الأقل أو حسب تعليمات الطبيب.

اقرأ أيضاً: متى يمكنك الوضوء بشكل طبيعي بعد زراعة الشعر؟

ممارسة الرياضة بعد زراعة الشعر

ينصح بالعودة تدريجياً إلى ممارسة الرياضة بعد زراعة الشعر حسب تعليمات الطبيب وحسب الاستجابة للشفاء، وخلال الشهر الأول لا يجب ممارسة أي أنشطة رياضية شاقة، كما يمنع حمل الأوزان، أو القيام بأي أنشطة تتطلب الانحناء لفترات طويلة، أو التعرض للتعرق الزائد، وتدفق الدورة الدموية بكثرة لفروة الرأس أثناء الرياضة قد يسبب مشكلات.

اقرأ أيضاً: متى يمكن ممارسة الجماع بعد زراعة الشعر؟

ما أضرار زراعة الشعر مرة ثانية؟

لا توجد أضرار تتعلق بعملية زراعة الشعر مرة ثانية سوى التأثير على كثافة الشعر في المنطقة المانحة كما أوضحنا، وأي أضرار أخرى مثل النزيف أو العدوى أو الالتهابات فهي قد تحدث بعد أي عملية وفرص حدوثها غير شائعة بعد زراعة الشعر طالما تلتزم بالتعليمات، أما عن الآثار الجانبية الطبيعية والشائعة فهي تختفي من نفسها مع اتباع تعليمات الطبيب ومنها:

  • الشعور بالحكة بعد زراعة الشعر وهو شعور مؤقت يزول خلال أسابيع.
  • الشعور بالتنميل وهو أمر طبيعي يختفي بعد التئام بصيلات الشعر وعودة الإحساس لفروة الرأس.
  • القشور أيضاً تتكون مع التئام البصيلات ويصف لها الطبيب مستحضرات العناية المناسبة ويوصي بعدم التقاطها أو انتزاعها.
  • يحدث التهاب في المنطقة المانحة في بعض الحالات عند إهمال التعليمات وخاصة عند عدم الالتزام بقائمة الممنوعات بعد زراعة الشعر.
  • الألم بعد زراعة الشعر متوسط أو محدود وهو أمر طبيعي ومؤقت لا يدوم أكثر من أسبوع أو 10 أيام ويمكن التحكم فيه بالمسكنات.
  • من الطبيعي أيضاً ظهور بعض البثور في مواضع زراعة الشعر وتظهر مع إنبات الشعر الجديد ثم تختفي.

اقرأ أيضاً: طرق علاج الحبوب بعد زراعة الشعر

أفضل دكتور لإجراء عملية زراعة الشعر في مصر

الدكتور شريف حجازيمن أفضل وأمهر أطباء زراعة الشعر الذين تشهد معدل نجاح عمليات زراعة الشعر التي أجروها على كفاءتهم الدكتور شريف حجازي استشاري جراحة التجميل، فقد أجرى أكثر من 3000 عملية زراعة الشعر حققت أعلى نسب النجاح بنحو 96%، وقد حصل على العديد من المؤهلات العلمية البارزة مثل عضوية الجمعية الأوروبية لزراعة الشعر، وعضوية الجمعية المصرية لجراحي التجميل والإصلاح بالإضافة إلى ماجستير جراحة التجميل والليزر وزراعة الشعر الطبيعي، ويمكنك حجز موعد استشارة لدى د. شريف حجازي مباشرة من هنا، أو التواصل لطرح أي أسئلة.

إصلاح عمليات زراعة شعر فاشلة مع د. شريف حجازي

تجربتي مع عملية زراعة الشعر مرة ثانية

نقلاً عن شاب يبلغ من العمر 33 سنة من خلال تجربته مع زراعة الشعر مرة ثانية يقول إنه خضع لعملية زراعة الشعر في عمر 30 عاماً وكرر العملية مرة أخرى لوضع لمسات أخيرة لتصبح النتيجة مثالية وبعد زراعة الشعر مرة ثانية كان التعامل مع الآثار الجانبية وطريقة العناية بالشعر أسهل.

كما يقول شاب عمره 26 سنة أنه خضع لعملية زراعة الشعر في عمر العشرين فقد كان يعاني من تساقط الشعر الوراثي الذي بدأ في الظهور في مقدمة الشعر وأنه كان يشعر بعدم الرضا عن شكل الشعر وتغير مظهره لذا خضع للعملية، وقد نصحه الطبيب بالانتظار حتى يستقر معدل التساقط، ولكنه اتخذ قراره الذي لم يندم عليه، ويقول أنه حتى إن اضطر لإجراء عملية زراعة الشعر مرة أخرى أفضل لديه بكثير من مظهر الصلع.

ومع وصولنا لنهاية هذا المقال عزيزي القارئ فإننا نتمنى أن تكون استفدت من موضوع زراعة الشعر مرة ثانية كما نود أن ننصحك بأن تختار الطبيب بعد بحث دقيق وبناءً على توصيات أشخاص تثق بهم لضمان الحصول على أفضل النتائج من العملية سواء في المرة الأولى أو الثانية، والمزيد من المعلومات عن الموضوع تجدها في الإجابات التالية.

أسئلة وأجوبة حول زراعة الشعر مرة ثانية

هل زراعة الشعر للمرة الثانية ضارة؟

في أغلب الحالات لا تؤثر زراعة الشعر الثانية بشكل سلبي على الشعر الموجود بالفعل أو على فروة الرأس، ومع ذلك عند استخراج عدد كبير من بصيلات الشعر من المنطقة المانحة فإن هذا يسبب قلة الكثافة بها كما يمكن أن يسبب جفاف فروة الرأس.

متى يجب الخضوع لزراعة شعر ثانية؟

يمكن الخضوع لعملية زراعة شعر مرة ثانية بعد مرور 12 شهر على الأقل كما يمكن أن يتم عملها بعد 5 أو 10 سنوات أيضًا.

ما التقنية المستخدمة في زراعة الشعر للمرة الثانية؟

من المُرجح أن يقوم الطبيب باستخدام تقنية الاقتطاف، إلا أنه يمكن استخدام أي تقنية أخرى.

المصدر
Plastic Surgery Organization
نبّهني عند الإجابة على السؤالي
نبهني بـ
guest
0 أسئلة حول العناية بالشعر
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل مع عيادة ويكي
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك في كل ما يخص زراعة الشعر :)