عملية زراعة الشعر

زراعة الشعر ونسبة النجاح

من الضروري معرفة نسبة نجاح أي عملية قبل الإقدام عليها، كما يجب أيضاً معرفة العوامل المسؤولة عن تحديد هذه النسبة، لتتعرف على زراعة الشعر ونسبة النجاح لكل تقنية من تقنيات هذه العملية، تابع معنا هذا المقال.

عوامل نجاح زراعة الشعر

كل عملية جراحية تعتمد على عدة عوامل مسؤولة عن الحصول على النتائج المتوقعة، وتزيد أيضاً من نسبة نجاحها، وتتضمن هذه العوامل ما يلي:

بصيلات الشعر

تعتمد نسبة نجاح عملية زراعة الشعر على عدد وكثافة بصيلات الشعر الموجودة في المنطقة المانحة، والتي يمكن أن تكون الجزء الخلفي من فروة الرأس، أو الذقن أو الصدر، ولكل منطقة مانحة نوع مختلف من أنواع الشعر.

كما تعتمد أيضاً على مدى جودة بصيلات الشعر، حيث أنه قبل إجراء زراعة الشعر وأثناء الإعدادات والتحضيرات، يتم فحص المنطقة المانحة جيداً، لتحديد بصيلات الشعر المناسبة للزراعة.

فكلما زادت كثافة بصيلات الشعر وزاد سُمك الشعر، كلما زادت فرصة تغطية المنطقة المستقبلة كاملةً، للحصول على مظهر طبيعي وأنيق للشعر.

درجة الصلع

تؤثر درجة الصلع ودرجة تساقط الشعر أيضاً على نسبة نجاح عملية زراعة الشعر، فكلما زادت درجة الصلع، كلما احتاجت المناطق المستقبلة إلى عدد أكبر من بصيلات الشعر لتغطيتها، وبالتالي يؤثر ذلك على النتيجة النهائية للعملية.

احصل على سعر العملية المناسب لك

التدخين

يؤثر التدخين على نسبة النجاح وعلى قدرة الجسم على التعافي بعد العملية، لذلك ينصح الأطباء بالتوقف عن التدخين لفترة من الوقت قبل وبعد إجراء العملية، وذلك لأن التدخين يؤثر على الأوعية الدموية، وبالتالي يؤثر على التدفق الدموي في الرأس.

الجراح

بالتأكيد تعتمد نسبة نجاح العملية على الجراح المسؤول عن القيام بها، فكلما كان الجراح أكثر مهارة وكفاءة في هذا المجال، وكلما زادت خبرته في عمليات زراعة الشعر، كلما ازدادت نسبة النجاح بشكل ملحوظ.

كما أن الكثير من المضاعفات والآثار الجانبية، يمكن تجنب حدوثها تماماً باختيار الطبيب الماهر، الذي يتمتع بأعلى درجات الدقة والكفاءة.

تقنية زراعة الشعر

من المعروف أن هناك الكثير من تقنيات زراعة الشعر، والتي تتمتع كل منها بخصائص ونسب نجاح وآثار جانبية مختلفة عن الأخرى، وبالتالي تعتمد زراعة الشعر ونسبة النجاح على التقنية المستخدمة أثناء العملية.

ما بعد عملية زراعة الشعر

اتباع تعليمات الطبيب بشأن الفترة التي تلي عملية زراعة الشعر مباشرةً، واستخدام الأدوية والمضادات الحيوية ومضادات الالتهاب، وتناول المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب، يعتبر من أهم العوامل التي تساعد على نجاح العملية.

تكلفة عملية زراعة الشعر

تكلفة عملية زراعة الشعر وميزانية المريض، بالتأكيد تؤثر على اختيار التقنية المناسبة والطبيب المناسب، وبالتالي تؤثر على نسبة نجاح العملية ككل.

زراعة الشعر ونسبة النجاح

بشكل عام تمتلك عمليات زراعة الشعر نسبة نجاح عالية، وغالباً ما تنجح في الوصول إلى النتائج المُرضية للأشخاص، في الحصول على فروة رأس مغطاة بالشعر وشكل طبيعي، وتتضمن نسبة النجاح الخاصة بكل تقنية من تقنيات زراعة الشعر ما يلي:

زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف

تتضمن استخدام أداة ذات شفرة حادة، لاستخراج بصيلات الشعر بشكل فردي، وليس النسيج بشكل كامل، مما يساعد على تجنب ترك أثر أو ندبة مكان الجرح، ومع التطبيق الصحيح لهذه التقنية يمكن أن تصل نسبة نجاحها لـ %100.

زراعة الشعر بتقنية الشريحة

تتضمن هذه التقنية أخذ شريحة طولية من نسيج المنطقة المانحة، ثم تجزئتها إلى عدد من القطع متناهية الصغر، ثم زراعتها في المنطقة المستقبلة، وعلى الرغم من أنها تتسبب في ترك ندبة للجرح مكان العملية، لكنها تمتلك نسبة نجاح تصل إلى %95 لـ %98.

زراعة الشعر بتقنية الروبوت

زراعة الشعر بتقنية الروبوت تعتبر من أكثر تقنيات زراعة الشعر توفيراً للوقت ومن أكثرها كفاءة أيضاً، فهي تتميز باستخدام آلة ذات ذكاء اصطناعي تقوم بفحص فروة الرأس، واستخراج بصيلات الشعر، مما يساعد على اختصار الوقت، ولكن يقتصر استخدامها على أصحاب الشعر الداكن والمفرود، وتتمتع بنسبة نجاح عالية جداً قد تصل إلى %100.

زراعة الشعر بتقنية نيوجرافت NeoGraft

تساعد هذه التقنية على الوصول إلى أفضل نتائج زراعة الشعر، وأفضل تغطية للمنطقة المستقبلة، عن طريق استخراج بصيلات الشعر بأداة دقيقة ومتخصصة، تضمن نسبة خطأ أقل وتلف أقل لبصيلات الشعر، وعندما يتم تطبيقها بالطريقة الصحيحة تتراوح نسبة نجاحها بين %95 لـ %98 أو أكثر.

علامات نجاح زراعة الشعر

بعد أن تعرفت على زراعة الشعر ونسبة النجاح، تعرف على بعض العلامات التي يمكن ملاحظتها بعد عملية زراعة الشعر الطبيعي، لتؤكد على نجاح العملية، وتتضمن ما يلي:

  • ثبات بصيلات الشعر: ثبات بصيلات الشعر في أماكنها، وقدرتها على إنبات شعر كثيف وصحي لتغطية المنطقة المستقبلة، وزيادة طول الشعر بمرور الوقت، والحصول على شكل طبيعي للشعر، من أهم علامات نجاح العملية.
  • انخفاض المضاعفات والآثار الجانبية: عدم حدوث أي مضاعفات متعلقة بالعملية، أو حدوث الحد الأدنى من الآثار الجانبية، مثل الندبات والنزيف وما إلى ذلك من الآثار الجانبية الخاصة بهذا النوع من العمليات، دليل قوي على نجاح العملية.

وفي نهاية مقالنا عزيزي القارئ بعد أن تعرفت على زراعة الشعر ونسبة النجاح المرتبطة بكل تقنية من تقنيات زراعة الشعر، احرص على اتباع تعليمات الطبيب المسؤول عن العملية، حتى تصل للنتيجة المرغوبة.

أسئلة وأجوبة حول زراعة الشعر ونسبة النجاح

هل زراعة الشعر دائمة؟

زراعة الشعر تعتبر من العلاجات الدائمة للكثير من حالات الصلع والتساقط، ولكن يمكن أن يختلف شكل الشعر المزروع وكثافته بمرور الوقت بعد العملية.

هل يمكن زراعة الشعر أكثر من مرة؟

قد يحتاج البعض إلى إعادة زراعة الشعر مرة أخرى، في حالة تراجع كثافة الشعر في بعض المناطق في فروة الرأس.

هل زراعة الشعر مؤلمة؟

عملية زراعة الشعر غير مؤلمة على الإطلاق، حيث يتم استخدام مخدر موضعي في المنطقة المانحة أثناء استخراج بصيلات الشعر، وفي المنطقة المستقبلة أثناء زراعتها، فلا يشعر المريض بأي ألم.

المصدر
Silicon Valley Hair InstitueMedical News Today

مقالات ذات صلة

نبّهني عند الإجابة على السؤالي
نبهني بـ
guest
0 أسئلة حول العناية بالشعر
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل مع عيادة ويكي
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك في كل ما يخص زراعة الشعر :)