عملية زراعة الشعر

هل زراعة الشعر تسبب السرطان أم لا وهل توجد مضاعفات لها؟

هل زراعة الشعر تسبب السرطان؟ يشيع هذا السؤال حول عملية زراعة الشعر ويطرحه الكثيرون قبل الإقبال على العملية، فهل توجد علاقة بين زراعة الشعر والإصابة بالسرطان وهل عملية زراعة الشعر لها أضرار؟ تعرف على إجابات هذه الأسئلة في المقالة التالية.

ما هي عملية زراعة الشعر Hair Transplant؟

قبل الإجابة على سؤال هل زراعة الشعر تسبب السرطان تعرف أولاً على طريقة إجراء العملية وماذا تتضمن، فهي عملية يتم خلالها نقل بصيلات الشعر المستقرة غير المعرضة للتساقط إلى منطقة مستقبلة تعاني من الصلع أو الفراغات، ويتم نقل البصيلات من الشخص نفسه من الجزء الخلفي من فروة الرأس عادة أو من أي منطقة أخرى من الجسم إلى المنطقة المستقبلة.

ويتم إجراء عمليات زراعة الشعر بطريقتين إما عن طريقة تقنية الشريحة وفي هذه الطريقة يتم عمل شق جراحي صغير وأخذ شريحة من الجلد الذي يحتوي على البصيلات ثم تقسم الشريحة لمئات الطعوم وهي أجزاء صغيرة للغاية يحتوي كل منها على بصيلة أو أكثر، ثم يتم عمل ثقوب في المنطقة المستقبلة ووضع الطعوم بها.

ويمكن زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف أيضاً، وهي طريقة تناسب الأجزاء الأكثر دقة مثل مقدمة الرأس لرسم الخط الأمامي من الشعر، أو زراعة شعر الرموش والحاجبين والشارب، وتتم عن طريق اقتطاف بصيلات الشعر السليمة واحدة تلو الأخرى ثم زراعة البصيلات في منطقة الصلع، بدون الحاجة لعمل شقوق.

مقالات ذات صلة

هل زراعة الشعر تسبب السرطان؟

والآن بعد التعرف على طريقة زراعة الشعر سنأتي للسبب الذي يجعل هناك اعتقاد شائع يرجع إليه سؤال هل زراعة الشعر تسبب السرطان، وهو وجود علاقة ارتباط ما بين سرطان الجلد وعمليات زراعة الأعضاء حيث تزيد فرص التعرض لسرطان الجلد لمن خضع لعمليات زراعة الأعضاء ولكنها لا تحدث لكل الأشخاص.

ولكن هل عملية زراعة الشعر نوع من أنواع زراعة الأعضاء أو نقل الأعضاء؟ الإجابة لا، فعمليات زراعة الأعضاء تتضمن زراعة عضو من متبرع للمريض، وهو عكس عمليات زراعة الشعر تماماً الذي يتم فيها الحصول على بصيلات الشعر من الشخص نفسه، ولا يتم الحصول على البصيلات من شخص آخر، فالبصيلات جسم طبيعي وليس جسم غريب لذا فالإجابة القاطعة على سؤال هل زراعة الشعر تسبب السرطان هل لا بكل تأكيد.

احصل على سعر العملية المناسب لك

مخاطر عمليات زراعة الشعر

يعد سؤال هل زراعة الشعر تسبب السرطان وهل زراعة الشعر خطيرة من الأسئلة الشائعة والآن سنجيبك على هذا السؤال، عملية زراعة الشعر عملية آمنة ولا ينتج عنها أي مخاطر كما أن نسب نجاحها مرتفعة، ولكن مثل أي عملية أخرى في حالة حدوث أخطاء أثناء العملية قد تحدث بعض الأضرار التي يمكن علاجها أو التحكم فيها ومنها:

  • التعرض للنزيف نتيجة الإصابة بالخطأ أثناء العملية.
  • احتمالية التحسس من التخدير وحدوث رد فعل سلبي من الجسم.
  • التعرض للعدوى نتيجة عدم التعقيم جيداً قبل العملية وبعدها.
  • استمرار الشعور بالتنميل لفترة أطول وهو أمر نادر الحدوث.

الآثار الجانبية بعد زراعة الشعر

القشور بعد زراعة الشعر

تتكون القشور بعد زراعة الشعر مع التئام البصيلات المزروعة ونتيجة التئام الأنسجة لذا هي عرض طبيعي غير مقلق، ولكن قد تزيد مع جفاف فروة الرأس كما يزيد معها الشعور بالحكة، لذا يصف الطبيب المرطبات اللازمة من زيوت أو لوشن، ولا يجب إزالة القشور باليد حتى لا تتلف البصيلات أو تتحرك من مكانها وتؤثر على النتيجة، ومع غسل الشعر تتساقط من نفسها في النهاية.

الحبوب بعد زراعة الشعر

الحبوب من الآثار الجانبية المتوقعة والطبيعية، فتظهر مع بداية إنبات الشعر وتزول من نفسها مع العناية بفروة الرأس، ولكن في حالة تلوث فروة الشعر وعدم تنظيفها باستمرار وتعرضها للأتربة قد تتكون حبوب مؤلمة أو تحتوي على سوائل تدل على العدوى، ورغم أن هذا العرض نادر الحدوث إلا أنه يجب العناية بفروة الرأس جيداً وارتداء القبعة بعد زراعة الشعر أثناء الخروج وعدم تعريض فروة الشعر للهواء والشمس والتعرق.

اقرأ أيضاً: نصائح لاختيار القبعة بعد زراعة الشعر

التنميل بعد زراعة الشعر

يحدث التنميل نتيجة عودة الإحساس الطبيعي لفروة الرأس بعد العملية ويستمر التنميل عادة 3 أيام أو أسبوع فقط ثم يعود الشعور الطبيعي تدريجياً، قد يستمر التنميل عدة أسابيع في حالات قليلة ولكنه يتلاشى في النهاية لذا فهو أيضاً عرض جانبي غير مقلق.

الحكة بعد زراعة الشعر

يعد الشعور بالحكة من أكثر الأعراض الجانبية الشائعة ويحدث نتيجة استجابة الأنسجة للشفاء، ومهما كان الشعور بالحكة مزعجاً لا يجب الاستجابة له حتى لا تتحرك البصيلات من مكانها أو تتعرض للتلف أو تتغير زوايا إنبات الشعر، ويمكن التغلب على الشعور بالحكة بعد زراعة الشعر باستخدام الأدوية التي يصفها الطبيب.

الالتهابات بعد زراعة الشعر

لا يشيع حدوث التهاب بعد زراعة الشعر بعد تقنية الاقتطاف واستخدام أقلام زراعة الشعر الحديثة التي تقلل الإصابة وتقلل من وقت العملية، وقد يحدث التهاب في المنطقة المانحة في حالة زراعة الشعر بتقنية الشريحة نتيجة عمل شق جراحي، ومع اتباع إرشادات العناية بالمنطقة المانحة يقل الالتهاب وتقل فرص التعرض له.

معتقدات خاطئة حول زراعة الشعر

مثلما يشيع الاعتقاد حول العلاقة بين سرطان الجلد وزراعة الشعر هناك اعتقادات أخرى شائعة وخاطئة حول العملية، ومثلما أجبنا على سؤال هل زراعة الشعر تسبب السرطان تعرف على إجابات هذه الأسئلة:

عملية زراعة الشعر تسبب الألم الشديد

تتم عملية زراعة الشعر عادة تحت التخدير الموضعي لذا لا تشعر بأي ألم أثناء العملية أو حتى أي شعور بالإزعاج، وبعد زوال أثر البنج بعد زراعة الشعر يكون الألم متوسط أو خفيف حسب استجابة كل شخص للألم، ومع تناول المسكنات التي يصفها الطبيب في مواعيدها لن تشعر بأي ألم.

النزيف من أضرار زراعة الشعر

عادة لا يحدث نزيف بعد زراعة الشعر ومن النادر حدوث إصابة تؤدي لنزيف شديد، ويجب التفرقة بين النزيف الذي يؤدي لفقدان الكثير من الدم، وبين آثار عملية زراعة الشعر التي تظهر في صورة نقاط صغيرة من الدم المتجلط، فهذا العرض طبيعي نتيجة آثار العملية وبعد غسل الشعر تزول آثاره تماماً، كما أن فرص النزيف أقل بكثير مع التقنيات المتطورة لزراعة الشعر.

عملية زراعة الشعر لا تناسب النساء

مثلما يتساءل الكثيرون هل زراعة الشعر تسبب السرطان يتساءلون هل عملية زراعة الشعر تصلح للرجال دون النساء، عمليات زراعة الشعر تناسب النساء ولكن يشيع الإقبال على العملية من الرجال لأنهم أكثر عرضة للصلع الوراثي، وجميع المرشحات المثاليات لزراعة الشعر من النساء يحصلن على أفضل النتائج.

يمكن الحصول على الشعر من أي متبرع

من الاعتقادات الشائعة أيضاً ولكن كما أوضحنا لا يمكن الحصول على البصيلات من متبرع لأن الجسم لن يقبل هذه البصيلات وستتساقط في النهاية، ولكن يمكن الحصول على البصيلات من مناطق عديدة من الجسم من الشخص نفسه مثل الذراعين والساقين والصدر وغيرها.

عملية زراعة الشعر تؤثر على العين

حدوث انتفاخ في الوجه بعد عملية زراعة الشعر من الأعراض واردة الحدوث حيث ينتقل التورم إلى الجبهة والوجه، ولكن هذا لا يعني التأثير على العين، فالتورم يزول خلال أسبوعين مع اتباع تعليمات الرعاية بعد العملية والنوم بشكل صحيح بعد زراعة الشعر.

عمليات زراعة الشعر لا تناسب كبار السن

تناسب عمليات زراعة الشعر الجميع طالما تتوافر الشروط الأساسية للعملية وهي وجود منطقة مانحة قوية مستقرة لا تعاني من التساقط وبها الشعر الكافي لتغطية مساحة الصلع، وأن تكون الصحة العامة جيدة، سواء كان الصلع الوراثي أو التساقط في بداية العشرينات أو حتى الخمسينات من العمر.

يختلف الشعر المزروع عن الشعر الطبيعي

من أهم الاعتقادات الخاطئة حول زراعة الشعر أن النتائج تبدو غير طبيعية، ولكن عند إجراء العملية يراعي الطبيب عدة عوامل تجعل الشعر المزروع يحاكي الشعر الطبيعي فيختاره من منطقة لها نفس لون وسُمك الشعر، كما تتم زراعة الشعر بدقة حسب زاوية نمو البصيلات المزروعة.

هل تناول الأدوية بعد زراعة الشعر لها أضرار؟

يصف الطبيب بعض الأدوية بعد زراعة الشعر مثل المسكنات والمضادات الحيوية الفموية أو الموضعية، ومضادات الالتهاب للحد من أي آثار جانبية غير مرغوبة، وقد يكون لهذه الأدوية أعراض جانبية مثل الشعور بالدوخة أو التعب الخفيف ولكن ليس لها أي أضرار أخرى.

بعض الحالات بعد زراعة الشعر قد تحتاج لأدوية لتقوية البصيلات المزروعة لتعزيز نمو الشعر ومنها دواء مينوكسيديل أو فيناسترايد، ومن الأعراض الجانبية الواردة بعد استخدامهما الشعور بالدوخة والتهيج والصداع، ومن الآثار الجانبية لدواء فيناسترايد تقليل الرغبة الجنسية وضعف الوظيفة الجنسية في فترة استخدام الدواء.

أهم الإرشادات بعد زراعة الشعر

  • أول ما يجب فعله بعد زراعة الشعر هو الحصول على الراحة التامة وتناول الأدوية التي يوصي بها الطبيب.
  • يمكن غسل الشعر بعد العملية يومين إلى 3 أيام حسب توصيات الطبيب وباستخدام الشامبو الطبي المخصص بعد زراعة الشعر واللوشن المرطب للتخلص من القشور، ويمنع استخدام أي مستحضرات تحتوي على مواد كيميائية.
  • يجب تناول الطعام الصحي الغني بالعناصر الغذائية لزيادة سرعة التعافي، ويمنع تناول المكملات المسيلة للدم لمدة أسبوعين مثل الجنسنج والثوم.
  • للحد من الالتهابات ولمنع حدوث تورم بعد زراعة الشعر يجب النوم على الظهر ورفعه للأعلى بالوسائد، كما يمنع القيام بأي نشاط بدني مرهق أو ممارسة رياضة شاقة لمدة 3 شهور.
  • يمنع الجماع على الأقل 3 أسابيع بعد زراعة الشعر لعدم إتلاف البصيلات وتعريضها للتحرك وبالتالي التلف والتأثير على النتائج.
  • يجب شرب الماء بكثرة وعدم تناول الكثير من الأملاح للحد من التورم، كما يمنع شرب الكحوليات والتدخين بعد زراعة الشعر لعدة أسابيع لعدم التأثير على النتائج.

متى تظهر نتيجة عملية زراعة الشعر؟

تظهر نتيجة عملية زراعة الشعر تدريجياً وعلى مراحل كما يتضح:

  • بعد 3 أسابيع يتساقط الشعر المزروع وتكون البصيلات المزروعة قد التأمت تماماً.
  • يستمر التساقط خلال الأشهر الثلاثة الأولى ثم يبدأ الشعر في الإنبات.
  • تظهر نتيجة واضحة لزراعة الشعر بداية من الشهر السادس.
  • أفضل نتائج زراعة الشعر تظهر خلال عام إلى عام ونصف من الزراعة.
  • في حالات غير شائعة يكتمل نمو الشعر المزروع خلال عامين.

كم سعر عملية زراعة الشعر؟‌

عملية زراعة الشعر مثل أي عملية أخرى تختلف أسعارها حسب عدة عوامل ومنها شهرة وخبرة الطبيب والمنطقة الجغرافية التي تجرى فيها العملية، بالإضافة لتفاصيل العملية نفسها مثل عدد البصيلات المزروعة ونوع التخدير، ومساحة الصلع، وتطور التقنية المستخدمة، وفي مصر تتراوح الأسعار ما بين 1000 إلى 3000 دولار أمريكي، بينما تصل في دول الخليج العربي إلى 7500 دولار أمريكي، وهذا بالرغم من تحقيق عمليات زراعة الشعر في مصر أعلى نسب النجاح بالرغم من انخفاض الأسعار، مع وجود ميزات إضافية مثل تقسيط عملية زراعة الشعر في مصر.

أفضل دكتور زراعة شعر في مصر

الدكتور شريف حجازيأهم ما يجب توافره في الطبيب هو الخبرة والكفاءة والسمعة الطبية الجيدة، وهي شروط تجدها لدى الدكتور شريف حجازي استشاري جراحة التجميل والإصلاح، وعضو الجمعية الأوروبية لزراعة الشعر، حيث تصل خبرته إلى أكثر من 5000 عملية تجميلية في تخصصات عديدة مثل شد الجسم وعمليات التثدي، وأكثر من 3000 عملية زراعة شعر، كما حصل على ماجستير جراحة التجميل والليزر وزراعة الشعر الطبيعي، وعضوية الأكاديمية الأوروبية لجراحات تنسيق القوام، وعضوية الجمعية المصرية لجراحي التجميل والإصلاح، وإذا أردت المرور بتجربة آمنة لزراعة الشعر يمكنك التواصل مع مركز شريف كلينك من هنا.

نتائج زراعة الشعر بعد عام في مركز شريف كلينك

تجربتي مع عملية زراعة الشعر

تُعرف عمليات زراعة الشعر بارتفاع معدلات نجاحها في مصر ومن بين هذه التجارب:

يقول شاب خضع لعملية زراعة الشعر منذ 7 سنوات أن العملية أعادت له كثافة شعره السابقة وبعد مرور سنوات على العملية لم يعد شعره يعاني من التساقط وبدون أدوية، ولكن كان يحرص على الخضوع لجلسات البلازما بعد زراعة الشعر كوسيلة وقائية.

كما تقول إحدى السيدات أنها خضعت لعملية زراعة الشعر لإنبات مقدمة الشعر التي بدأت في التساقط بشكل مبالغ فيه بعد الحمل والولادة، وكانت نتيجة العملية جيدة واستشارت الطبيب حول استخدام الخلايا الجذعية لتكثيف الشعر كمحفز للإنبات خوفاً من خسارة النتائج وقد أخبرها الطبيب أنها ليست ضرورية ولكن لا يوجد ما يمنع منها.

عزيزي القارئ وبعد الإجابة على سؤال هل زراعة الشعر تسبب السرطان ومعرفة المعتقدات الخاطئة حول زراعة الشعر، إن كنت لديك أي أسئلة أخرى يمكنك مشاركة ما لديك من أسئلة من هنا.

أسئلة وأجوبة حول هل زراعة الشعر تسبب السرطان

هل زراعة الشعر خطيرة؟

عملية زراعة الشعر من العمليات الآمنة التي لا تتضمن أي مخاطر.

ما فوائد عملية زراعة الشعر؟

تعيد عملية زراعة لشعر الكثافة للشعر مرة أخرى وتمنح نتيجة طبيعية تماماً تتماثل مع طبيعة الشعر الطبيعي.

هل زراعة الشعر تسبب العقم؟

لا توجد علاقة بين عمليات زراعة الشعر وبين أي أمراض ولا تسبب العقم.

مقالات ذات صلة

نبّهني عند الإجابة على السؤالي
نبهني بـ
guest
0 أسئلة حول العناية بالشعر
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل مع عيادة ويكي
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك في كل ما يخص زراعة الشعر :)